تغريد بلابل

هنا الحرف بنا يرتقي


سيمفونية رحيل

شاطر
avatar
نبيلة الوزاني
المدير العام
المدير العام

عدد المساهمات : 127
تاريخ التسجيل : 14/05/2015

سيمفونية رحيل

مُساهمة من طرف نبيلة الوزاني في الإثنين 03 أكتوبر 2016, 11:36 am







توقّفْ عن التَّبرير
غافلة كنتُ أنا
تائهة كنت
عن نزواتك المجنونة
بيني وبين نفسي
ألاحظ نظرات شفقة
بين هسيس الصديقات
ابتسامات رأفة 
[rtl]تُريعُ ذهني حيرة متراكمة[/rtl]
تقرص أجزائي

،،

تائهة أنا كنت
بيني وبين قلبي
وهذا الخافق كان لا يهدأ
بين شتات فكري
يزجُّ بي 
إلى متاهة تلوَ أخرى
مرارا كنتُ أحاول
أن أستجمع قواي
علني ألملم بعض أشلائي

،،


طاغياً كان هذا الشتات
هازماً لأمنياتي معك
يتبخر في الضوء
لم أُردْكَ حلماً
أردتُكَ نوراً لا يخبو
لستُ أنا هي هذه
أيْنكِ أيتها الذات
لست هذه أنا 
بل أين كبريائي

،،

وأنت كما أنت
ترحال وغياب
عزوف ونكران
كل الأوقات وحشة وبَياب
وأنا هنا أبحث عنك
بين مسامّ الأمنيات
[rtl]أبحث عن شيء منك[/rtl]
[rtl]ربما يبَرِّر أفعالك
أفتش عن عطرك
[/rtl]
[rtl]ربما خبأتَه 
بين أشيائي

،،
[/rtl]
[rtl]
لا
من ترضى بالهزيمة
لستُ أنا
لستُ أنا
من تستنجد بعض شفقة
من توقد شموع الانتظار
نضب عطرك من وردي
لا تطلب الغفران
انتفض الكبرياء
[/rtl]
راحلة عنك 
ما عاد عندي متّسع لك 
هنيئا لي بانتصار استغنائي.

،،،

بقلمي 
نبيلة الوزاني




    الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 18 فبراير 2018, 5:13 am